News

حرب الأسود تدق اجراسها


حرب الأسود هو عنوان البطولة القتالية المفتوحة Gladiators Fighting Championship بدورتها الثانية، والتي تم الإعلان عن انطلاقها مساء أول من أمس عبر مؤتمر صحافي أقامته منظمة «GFC» في قاعة «البركة» داخل فندق كراون بلازا وستبث حصريا على تلفزيون «الراي» بشكل حلقات، بحضور عادل واوان مؤسس ورئيس منظمة «GFC» وسعود الكندري مؤسس ونائب رئيس المنظمة، وصالح الشريف الرئيس التنفيذي للمنظمة، إضافة إلى المحترفين والأبطال المشاركين في البطولة.

المؤتمر الذي شهد تهافت عدد كبير من الجمهور المحب لهذه الرياضة، ازدان بالوجوه الرياضية البارزة منها بطل العالم في «الكيك بوكسنغ» و«الكونغ فو» أحمد إبراهيم الملقب بـ «الشهاب» الذي وصل مساء يوم الخميس الماضي إلى الكويت ليدافع عن لقبه أمام المحترف الأميركي جي جي امبروس.
بدأ المؤتمر الصحافي بكلمة افتتحها واوان رحّب فيها بالحضور وكشف عن ماهية البطولة فقال: «البطولة ستكون بتاريخ 9 من شهر فبراير الجاري الذي يصادف يوم السبت في قاعة «البركة» داخل فندق «كراون بلازا»، وستشتمل على 12 نزالاً بين أبطال من الكويت والعالم تتخللها ثلاثة نزالات رئيسية بين محترفين وأبطال العالم يمثلون أقوى الأندية المختصة بالفنون القتالية مثل الجودو، المواي تاي، الملاكمة، الجوجيتسو البرازيلية، الكونغ فو، المصارعة الرومانية، الكيوكشن كراتيه، الكيك بوكسنغ، الشوت فايتج، القتال الحر

وأكمل: «الفائز في كل نزال سيحصل على حزام وزنه الذي نافس عليه، فهناك اثنا عشر وزناً مقسوم على فئتين هما المحاربون والمحترفون».
ثم أتاح فرصة الحديث للمدير التنفيذي الشريف الذي أعلن عن مكان النزالات فقال: «تقام النزالات في قفص يحمل مواصفات عالمية مخصصة للقتال المفتوح، حيث يتنافس المحاربون على أحزمة المنظمة المختلفة في إطار القوانين الدولية المتعارف عليها بحيث تحفظ سلامة المشاركين، ولكل محارب خلفية أو تخصص معيّن في فن من فنون الدفاع عن النفس، حيث يقوم باستخدام كامل مهاراته وتكنيكاته للفوز بالنزال، وعلى سبيل المثال يكون النزال بين بطل ملاكمة وآخر جودو أو مصارعة، أو بطل موايتاي مع بطل جوجيتسو
وختم حديثه معلناً عن بدء التوزين الأول لجميع اللاعبين المشاركين في سبيل التحسين من وزنهم إن كان زائداً، ليكونوا متأهبين خلال التوزين الثاني النهائي، والذي سيكون قبل بدء البطولة بيوم واحد فقط.
ومع تصفيق الجمهور والحضور، صعد اللاعبون على الميزان الذي نصب وسط خشبة المسرح، وتم قياس أوزانهم الأولية تحت إشراف إداريين من المنظمة، ليسلّم بعدها كل لاعب منهم التقرير الطبي الخاص به، في سبيل ضمان سلامته للمشاركة ضمن البطولة.
وعلى هامش المؤتمر تحدث مؤسس ورئيس المنظّمة عادل واوان فقال: «التحضيرات والعمل متواصل ونحن نفخر بجميع المشاركين الذين تم انتقاؤهم من بين العدد الكبير الذي تقدم للمشاركة من كل المنظمات العالمية، فهم صفوة لاعبي الفنون القتالية في الكويت والشرق الأوسط، ونحن نعمل ضمن إطار ومعايير عالمية من شأنها أن تجعل الكويت مقصداً لكل من يرغب في الاحتراف
وتابع: «وفي هذا الخصوص تتقدم شركة (الواوان للبروتينات) بالشكر للسادة الهيئة العامة للشباب والرياضة وعلى رأسها الدكتور حمود فليطح نائب المدير العام لقطاع الشباب والرياضة على الدعم الكبير وتبنيهم هذا العمل الشبابي من خلال إشراف الهيئة على هذا الحدث».
وبدوره، تحدّث مؤسس ونائب رئيس المنظمة سعود الكندري فقال: نجوم الحدث محاربون من دول العالم كافة مثل الولايات المتحدة الأميركية، كوريا، روسيا، تونس، المغرب، مصر، السودان إضافة إلى الكويت، وقد حضروا جميعاً في سبيل المشاركة في هذا الحدث العالمي. ولكي تنجح البطولة لا بد من وجود الداعم الأساسي وهو الجمهور الكويتي عاشق الفنون القتالية.

GFC Weighins

أما عن القوانين التي يجب أن يتّبعها اللاعبون خلال النزالات الرسمية، فأوضح: «هناك لجنة فنّية مختصة من قبل منظمة (يو أف سي) الأميركية، وهي الجهة التي أشرفت على سن القوانين واستحداث بنود تحفظ سلامة اللاعبين التي تعتبر من أهم أولوياتنا، إضافة إلى هذا كله ستقوم هذه اللجنة أيضاً بمهمة الإشراف على التحكيم.
أما الرئيس التنفيذي للمنظمة صالح الشريف فقال: لا يمكنني التعبير عن سعادتي البالغة ورضاي التام عن كامل التحضيرات الفنية والإدارية الناجحة، خصوصاً الحملة الاعلامية الضخمة التي قامت بتسليط الاضواء على نجوم هذا الحدث، وأن هذا أقل ما يستحقه المحاربون الذين سيشاركون في هذا الحدث العالمي كونه يعتبر من أهم أهداف المنظمة. ولا أخفيك أنه قد وردنا العديد من الاتصالات ورسائل المدح من قبل المنظمات العالمية تثلج صدورنا وتثني على المجهود الجبار الذي بذلناه على مدى الاشهر الأربعة الماضية.

نقلاً عن جريدة الراي

+ posts

Comments

comments

Latest Articles

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!